حملات مكثفة تقوم بها وزارة الداخلية لاستعادة الوضع الأمني وغلق منابع العنف أو  الإرهاب ومختلف أنواع الخروج عن القانون في ظل استغلال بعض الأشخاص التواجد المكثف للمواطنين عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة ويأتي في مقدمتها الفيس بوك والذي يحتوي على ملايين المتابعين لعدد كبير من الصفحات على الموقع الاجتماعي الهام .

تتابع وزارة الداخلية ما تقوم به بعض الصفحات من تحريض على الدولة أو على العنف أو الابتزاز وهو ما تقوم به عدد كبير من الصفحات على الفيس بوك في ألأوانه الأخيرة ولذلك تقوم وزارة الداخلية بغلق هذه الصفحات والتصدي لها لمنع روح الكراهية ونشر العنف، وغيرها من الأعمال التي تؤثر بالسلب على أمن واستقرار الدولة في ظل الظروف الحالية .

وزارة الداخلية تغلق 60 صفحة على الفيس بوك

أوضحت وزارة الداخلية في بيان لها عن قرار غلق عدد 60 صفحة لقيام أصحابها بالتحريض على أعمال عنف وتخريب لمؤسسات الدولة، هذا بجانب بعض الصفحات التي قان بابتزاز المواطنين والنصب المادي عليهم حيث تمكنت الوزارة من ضبط عدد من المتهمين في هذه الواقعة، وأعلنت وزارة الداخلية هذه النتائج عقب التأكد من ابتزاز هذه الصفحات وقيامها بالنصب على المواطنين.

أصبحت مواقع التواصل الاجتماعي تسيطر سيطرة كبيرة جداً في عقول بعض الأشخاص ويقوم البعض باستغلال هذه الشغف بالتواجد على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك، بنشر الكراهية وأفكار العنف والتحريض على مؤسسات الدولة، وبينما تقوم بعض الصفحات الأخرى بالنصب والابتزاز المادي، وهو ما أعلن عنه بصورة كبيرة عقب اختراق بعض الحسابات والحصول على الصور الشخصية أو المحادثات الخاصة وابتزاز أصحابها، وغيره من عمليات النصب والابتزاز ومع إعلان هذه النتائج تواصل وزارة الداخلية جهودها في مختلف الجهات لردع الخارجين عن القانون.