أشاد رئيس وزراء فلسطين رامي الحمد الله الدور الذي قامت به مصر لعودة الوحدة بين أبناء الدولة الواحدة ولمواجهة العدوان الإسرائيلي والاستعداد إلى بناء الدولة وأن يكون الجميع يد واحدة بدلا من التفرقة وأن يحارب كلنا في جهة مختلفة، وهو ما يعمل على ضعف الدولة الفلسطينية إلا أن مصر واصلت جهودها من الأشقاء الفلسطينيين في استعادة الوحدة .

أوضح رئيس وزراء فلسطين رامي الحمد الله أن دور الحكومة الفلسطينية الجديدة لإعادة بناء غزة مشيراً أن الدولة لن تقوم إلا بوحدة جغرافية لتبدأ دولة فلسطين في البناء عقب أعوام كبيرة جداً جراء الاحتلال الإسرائيلي الغاشم الذي أستهدف أمن واستقرار فلسطين، ومع تصريحات رئيس وزراء فلسطين اليوم تبدأ الدولة عهد جديد عقب إتمام المصالحة الفلسطينية.

رئيس الوزراء الفلسطيني أولوية الحكومة هو التخفيف عن أهالي غزة

أكد رئيس الوزراء الفلسطيني أن الفترة القادمة ستعمل الحكومة على تخفيف العبء عن أهالي غزة كما ستعمل على بناء بيئة ملائمة للمواطنين، هذا وأشار قيادي بحركة حماس أن وفد من الحركة وفتح في القاهرة عقب تسلم حكومة الوفاق مهامها رسمياً، كما شهدت شوارع غزة اليوم توافد المواطنين لاستقبال الحكومة الجديد عقب إنهاء المصالحة .

تزينت شوارع فلسطين اليوم بلافتات تحمل صورة الرئيس السيسي وكلمة تحيا مصر، شكرا للجهود المصرية جراء إتمام المصالحة الفلسطينية والتي تمت بين الفصائل الفلسطينية المختلفة، وكانت القاهرة قد استقبلت واحتضنت جميع اجتماعات للعمل على المصالحة الفلسطينية وتوحيد الصفوف، وعقب استمرار المباحثات انتهت بتوحيد الصف

الفلسطيني وتواصل مصر جهودها اتجاه فلسطين ومختلف الدول العربية التي تشهد عدم استقرار في الأوضاع وتأتي اليمن وسوريا في المقدمة أيضاً، وأشار الرئيس السيسي في وقت سابق عن استعداد الفلسطينيين للتعايش من الإسرائيليين .

0Shares